الاندباندنت البريطانية :مرسي بدا في رئاسة مصروكانه يشغل وظيفة لا تتناسب مع امكانياته

لندن ـ نشرت صحيفة الإندبندنت مقالاً لمراسلها روبرت فيسك بعنوان “لطالما اعتبرت التعددية السمة المميزة للعالم العربي ، وبالتالي فإن هجرة المسيحيين من الشرق الأوسط، أمر مؤلم بالنسبة لأحد الدعاة الإسلاميين”.

“الحضارة الاسلامية لطالما عرفت بأنها رمز للتعددية والتعايش”

وقال فيسك إنها “مأساة و ضربة للحضارة العربية الإسلامية “، مضيفاً أن أحد الدعاة الإسلاميين ويدعي طريف الخالدي الذي يحاضر في الكنائس ويدرس في الجامعة الأميركية في بيروت يتحدث بألم عميق عن واحد من أهم التطورات المروعة في السنوات الأخيرة، ألا وهي ظاهرة تهجير المسيحيين من المنطقة”.

وأفاد الخالدي أن الحضارة الاسلامية لطالما عرفت بأنها رمز للتعددية والتعايش، مشيراً إلى أنه لو كانت جائزة نوبل للسلام تمنح منذ مئات السنين، فإنها كانت لتمنح للحضارة الإسلامية ، ولكن اليوم البرابرة منتشرون، إضافة إلى قتل المسيحيين، وخطف الراهبات، وإختفاء الأساقفة”، في إشارة إلى خطف الراهبات من بلدة معلولا السورية المسيحية.

وبحسب الخالدي فإن ما يجري في الشرق الأوسط هو جزء من وباء عام، شأنه شأن ما يجري في أوكرانيا وشمال افريقيا، مضيفاً “ربما هي حالة عدوى تصيب المجتمعات اللا مستقرة”.

وأضاف إنه لأمر محزن جداً، وتكلفته عالية جدا في حياة الإنسان. وأشار الخالدي إلى أنه لاحظ أن القادة لم يقولوا كلمة واحدة عن وقوع إصابات بين شعوبهم ؟ فهم يتحدثون عن الإصلاح والانتخابات ووضع دستور جديد ، ولكن لا كلمة واحدة عن معاناة شعوبهم.

وختم الخالدي بالقول “بدأت الحرب في سورية بصورة مشروعة، إلا أنها باتت مجرد عراك بين جهات عدة ذات عصبيات مختلفة”، ووصف الرئيس المصري المعزول محمد مرسي بأنه “مهرج”، مشيراً إلى أنه مثل رجل ألقى به في وظيفة لم يكن يحلم بها

نقلا عن راي اليوم  24  2  2014

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s